الاسبوع التثقيفي التوعوي لطلاب المرحلة الثانوية بالمفوضية الوطنية العليا للانتخابات

كتبت : كوثر رمضان الفرجاني
في بادرة هي الأولى من نوعها
المفوضية العليا للانتخابات تنظم أسبوع تثقيفي توعوي لطلاب المرحلة الثانوية؛  والذي انطلقت صباح يوم الأحد بالاسبوع
التثقيفي التوعوي لطلاب المرحلة الثانوية) المنعقد خلال الفترة من 25 إلى 29 سبتمبر 2022تحت شعار : (تعزيز التوعية الانتخابية من خلال مشاركة طلاب المدارس الثانوية)، والذي نظمته المفوضية بالتعاون مع المنظمة الدولية للنظم الانتخابية في ليبيا أيفس (IFES)، بحضور مدراء الادارات والاقسام بالمفوضية، ومدير منظمة الايفس في ليبيا، عدد من طلبة المرحلة الثانوية المستهدفين بالبرنامج وذلك بقاعة شهداء 2مايو بالمركز الإعلامي بالمفوضية.
للمزيد من التفاصيل حول الاسبوع  التوعوي؛ كان هذا الحوار مع السيدة حليمة يوسف بلحاج مدير برامج بالمنظمة الدولية للنظم الانتخابية في ليبيا أيفس (IFES)، فاجابت قائلة :
” تعد شريحة الشباب، الفاعلُ الرئيس لتطور المجتمعات، فلا يمكن أن يمضي ركب التنمية في أي مجتمع من العالم من دون أن يحركه الشباب، ويقفون في صفوفه الأمامية كشركاء كاملين في جميع تحولاته السياسية والاقتصادية والاجتماعية؛ وتثميناً لدور الشباب ودعم أدوراهم في السلم والتنمية، وتعزيز مشاركتهم في صنع القرار، وفي بلادنا ليبيا يمثل الشباب الفئة الكبرى في عدد السكان، كما تمثل مشاركتهم السياسية رسالة حضارية ترسخ قيم المواطنة والانتماء والسلم المجتمعي؛ كانت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات سباقة في مجالها لإتاحة الفرص أمام الشباب للانخراط في العمليات الانتخابية، وأطلقت برامج توعية موسعة للشباب سابقا؛ تمثلت في التطبيقات الالكترونية الموجهة للشباب، والتواصل واللقاءات مع المنظمات الشبابية، وحركة الكشافة والمرشدات واتحادات الطلاب، وسجّل الشباب حضوراً لافتاً في التسجيل بسجل الناخبين حيث بلغ عدد المسجلين بسجل الناخبين من الشباب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 إلى 39 عاماً عدد (1,322,485) ناخباً وناخبةً، أي ما تمثل نسبته 46% من عدد المسجلين الكلي بسجل الناخبين؛ وفي سبيل دعم مشاركتهم تستعد المفوضية ضمن برامجها بالخصوص لإطلاق برنامجها للشباب في الانتخابات، كمشروع يهدف إلى تعزيز مشاركة الشباب في الانتخابات، ووضع التدابير الرامية إلى دعم ممارسة حقهم في صنع القرار.
واليوم، وإذْ تحتفي المفوضية بالشباب  بالمرحلة الثانوية، تهنيء كافة الشباب الليبي وتثمن ما حققوه من مكتسبات خلال العمليات الانتخابية السابقة، وتؤكد أن مشاركتهم السياسية الواعية هي ركيزة الاستقرار والتنمية وطوق النجاة للأجيال القادمة”.
وحول نشاطات وفاعليات اليوم الأول قالت:
تحت شعار “تعالوا أسبوع معانا” ضمن برنامج (الاسبوع التثقيفي التوعوي لطلاب المرحلة الثانوية) بمقر المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، حيث سنستعرض مع شباب المرحلة الثانوية طيلة ايام الاسبوع الأنشطة التفاعلية التي تجسد محاكاة كاملة لإجراءات عملية الانتخاب، عليه قسم المشاركون لمجموعتين وسيتلقون بالتبادل معلومات وافيه عن إدارات المفوضية لتوضيح طبيعة المهام التي تقوم بها قبل وأثناء وبعد الانتخابات؛ نشاطات اليوم الأول: بإشراف منظمة أيفس (IFES)، شارك الطلاب في الأنشطة التالية:
*نشاط/ ماهي الديمقراطية ؟ وقيم ومبادئ الديمقراطية، حيث تعرف الطلاب على القيم والمبادئ التي تشكل في مجملها ما يعرف بالديمقراطية، ثم شاركوا في نشاط “شجرة الديمقراطية”، مع التركيز على التشابه بين الشجرة ومبادئ الديمقراطية.
*نشاط/ الانتخابات والدورة الانتخابية، من خلال نشاط “ترتيب مراحل العملية الانتخابية”، خاض الطلبة تجربة التعرف على تفاصيل الدورة الانتخابية.
*نشاط/ المعايير الدولية للانتخابات وافضل الممارسات، حيث تعرف الطلاب من خلال نشاط “ترتيب الجمل” ونشاط “تفسير المعايير الدولية للانتخابات “على أبرز المعايير الدولية المنظمة للانتخابات، وافضل ممارساتها.
*نشاط/ ما هي الحملة التوعوية ؟ لنعمل معا على تنفيذ حملة توعية، للتعريف بالحملة التوعوية قدمت ادارة التوعية والتواصل بالمفوضية، عرض مرئي حول مفهومها وأهميتها وأنواعها، كما تم الإعلان عن مسابقة تصميم حملة توعوية، حيث تدرب الطلاب من خلال العمل مع فرق على حملات التوعية خلال ايام البرنامج على كيفية التجهير والإعداد لحملة توعوية، لعرضها في اليوم الختامي للبرنامج، واختيار أفضل حملة من خلال التصويت.

Previous post إيطاليا تصل لنهائي أمم أوروبا
Next post المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون.. إطلالة على العالم من قلب الرياض
%d مدونون معجبون بهذه: