وزير العدل البلجيكي يحضر احتفال رغم التهديدات

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_غادر وزير العدل فنسنت فان كويكنبورن ، الذي كان يحوم حوله تهديدات بالاختطاف ، الملاذ الأمن الذي خضع فيه لحراسة مشددة منذ نهاية الأسبوع الماضي ، وقد لوحظ ذلك خلال الاحتفال بمناسبة الذكرى الخمسين لتأسيس مديرية الوحدات الخاصة بالشرطة الفيدرالية في بلدية إتيربيك.

وحضر الوزير الحدث إلى جانب الملك فيليب ورئيس الوزراء ألكسندر دي كرو ووزيرة الداخلية أنيليس فيرليندن ووزير الدولة للرقمنة ماتيو ميشيل.

وكان فينسينت فان كويكنبورن قد تم إيواؤه في مكان غير معروف مع زوجته واثنين من أطفاله بعد أن تم تهديدهم بالاختطاف.

وحسب تصريح وزير العدل، تم اتخاذ القرار مساء أمس / الأربعاء. بالرغم انني ما زلت تحت حماية عالية وبالتالي يجب أن أقتصر تحركاتي على الضروريات.

وتابع. مع ذلك ، أعتقد أنه كان من المهم أن أكون هنا اليوم لأعرب عن امتناني لهؤلاء الأشخاص الذين يحمينا يوميًا ، على التزامهم وتفانيهم وعملهم.

الجدير بالذكر، ان البرلمان الفيدرالي بأكمله إستقبل اليوم وزير العدل “فنسنت فان كويكنبورن” إستقبالاً كعلامة على الدعم.

وكالات

Previous post هنري كيسنجر: قلق من اختلال التوازن
Next post الحكومة الفلمنكية والمساعدات
%d مدونون معجبون بهذه: