استمرار المناخب البلجيكي رغم الهزيمة

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_أعقاب العزيمة الموجعة   التي تلقاها الشياطين الحمر من أسود الأطلس الأحد الماضي، حث اللاعب الدولي البلجيكي الدولي السابق ومدرب بيرنلي الحالي “فينسينت كومباني” الجمهور البلجيكي على البقاء خلف المنتخب البلجيكي.

هزيمة الأحد أمام المغرب بنتيجة 0-2 تركت بلجيكا في المركز الثالث في المجموعة السادسة. ما يجعل من المحتوم هو الفوز يوم الخميس المقبل في مباراة دور المجموعات الأخيرة ضد كرواتيا، تلك المباراة ستكون الفاصل ما بين صعود الشياطين الحمر لدور الـ 16 أو توديع مونديال قطر بشكل نهائي.

في تغريدة على موقع تويتر، كتب “Vince the Prince” خلال فترة وجوده في مانشستر سيتي ، “هزيمة صعبة ولكن الآن هو الوقت المناسب للوقوف وراء منتخبنا الوطني. هؤلاء هم الأشخاص الذين صنعوا الكثير من الذكريات الرائعة للناس في بلدنا. مشيراً، إنهم يكافحون الآن. وبحاجة إلى مساعدتنا. دعونا نتجاهل الكارهين وندفعهم إلى المباراة القادمة.

الحل الوحيد هو الفوز على كرواتيا، فإذا نجحت بلجيكا في التعادل مع الأخيرة فقط ، فسيكون الشياطين الحمر في وضع صعب وحرج للغاية، ولأن زمن المعجزات قد إنتهى، إلا ان حدوث معجزة بفوز كندا التي تم إقصائها بالفعل على المغرب بثلاثة أهداف على الأقل في المباراة النهائية الأخرى هو الأمل للخروج من تلك الكارثة المحيطة بنا والصعود لدور الـ 16.

وكالات

Previous post حول أعمال الشغب بسبب خسارة بلجيكا
flat lay photography of vegetable salad on plate Next post القسائم البيئية وقسائم الاستهلاك المنتهية الصلاحية في بلجيكا
%d مدونون معجبون بهذه: