تظاهرة مناهضة لأنقرة في ستوكهولم تتسبب بالغاء زيارة وزير الدفاع السويدي لتركيا

شبكة  المدار الإعلامية  الأوروبية …_ أعلنت تركيا السبت إلغاء زيارة مقررة لوزير الدفاع السويدي على خلفية السماح بتنظيم تظاهرة مناهضة لأنقرة في ستوكهولم.

وقال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار “فقدت زيارة وزير الدفاع السويدي بال جونسون إلى تركيا في 27 كانون الثاني/يناير مغزاها، لذا ألغينا الزيارة”. وكانت الزيارة تهدف إلى محاولة اقناع أنقرة بالتوقف عن معارضة انضمام السويد إلى حلف شمال الأطلسي.

وكانت الزيارة تهدف إلى محاولة اقناع أنقرة بالتوقف عن معارضة انضمام السويد إلى حلف شمال الأطلسي.

وأثار الترخيص الذي مُنح لليميني المتطرف السويدي الدنماركي راسموس بالودان بالتظاهر السبت أمام سفارة تركيا في العاصمة السويدية، غضب أنقرة.

وأعرب راسموس بالودان عن نيته “حرق القرآن” أمام السفارة.

ومن المقرر تنظيم تظاهرة مؤدية للأكراد في السويد السبت أيضا.

الجمعة، استدعت تركيا السفير السويدي “للتنديد بأشد العبارات بهذا العمل الاستفزازي الذي يشكل بوضوح جريمة كراهية”، على ما أفاد مصدر دبلوماسي.

وهي المرة الثانية خلال أيام قليلة تستدعي فيها وزارة الخارجية السفير السويدي في أنقرة. وجرت الأولى بعد بث مقطع فيديو الأسبوع الماضي يظهر دمية مشنوقة على صورة الرئيس رجب طيب إردوغان.

وقد تم ذلك خلال تظاهرة نظمتها مجموعة قريبة من لجنة روجافا لدعم أكراد سوريا.

تعطّل تركيا دخول السويد وفنلندا إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو) منذ أيار/مايو، متهمة البلدين بإيواء نشطاء أكراد ومتعاطفين مع حزب العمال الكردستاني وحلفائه في شمال سوريا والعراق تصفهم بأنهم “إرهابيون”.

وترى أنقرة أن كل تقدم محتمل على هذا الصعيد رهن بمبادرات سويدية لتسليمها أشخاصا تتهمه تركيا بالارهاب أو بالمشاركة في محاولة الانقلاب التي استهدفت إردوغان في 2016.

يورونيوز

Previous post وفاة أسطورة الروك ديفيد كروسبي
Next post  الاتحاد الأوروبي يتخذ إجراءات ضد RT القناة الروسية
%d مدونون معجبون بهذه: