إطالة أمد توليد الطاقة النووية في بلجيكا يؤجل الاستثمارات

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_ ذكرت صحيفة “لو سوار ” و “دي ستاندارد” الخميس أن دراسة جديدة قام بها مركز أبحاث “Energyville ” أثارت شكوكا حول “السلامة المالية” لمواصلة تمديد حياة المحطات النووية البلجيكية.الدراسة هي في الواقع نسخة محدثة من التقرير المعد في العام الماضي بناء على طلب Febeliec، الاتحاد البلجيكي للمستهلكين الكبار للكهرباء .  وطلبت منظمة السلام الأخضر من مركز البحوث الذي يربط بين الجامعة الكاثوليكية في لوفين وجامعة هاسلت بتعديل معلومتين أوليتين هما: سعر الغاز الذي هو أقل من المتوقع، وتوافر المفاعلات النووية.ومن المقرر أن تغلق المحطات النووية في عام 2025. وفي هذه الحالة، ستبلغ التكلفة السنوية لنظام الكهرباء في بلجيكا 5.415 مليار يورو في عام 2030، أي أكثر بثلاث مرات من التكلفة الحالية. وإذا استمر العمل بالمفاعلين الأخيرين حتى عام 2035، فإن التكلفة ستنخفض إلى 5.130 مليار يورو.من ناحية أخرى، وبحلول عام 2040، سيصل السيناريوهان إلى نفس التكلفة تقريباً، أي حوالي 7.19 مليار يورو، بفارق يقارب مليوني يورو بينهما.ووفقاً للسيد Jan Vande Putte، خبير الطاقة في منظمة “السلام الأخضر”، أن إطالة أمد توليد الطاقة النووية لا يؤجل سوى الاستثمارات المطلوبة في مجال الاستبدال.

Previous post خفض الانفاق وأتمتة الوثائق الرسمية وزيادة رواتب الموظفين في فرنسا
Next post الجراد يخرب الأرضيات العشبية لملاعب مونديال 2018
%d مدونون معجبون بهذه: