المهاجرين بين الطرد والحصار في سياسة إيطاليا

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_ قالت سياسية يمينية إيطالية “لقد ضقنا ذرعا، سنفرض حصاراً بحرياً فوراً من خلال قواتنا البحرية لوقف غزو قوارب الهجرة، وسنطرد جميع المهاجرين السريين الذين يجوبون شوارع مدننا”.وكتبت زعيمة حزب التحالف الوطني ـ إخوة إيطاليا، جورجا ميلوني على صفحتها بموقع (فيسبوك) للتواصل الإجتماعي، أن “ما سلف ذكره “هو التزام رسمي من قبل حزب إخوة إيطاليا”، لتعلن بذلك عن قبضة حديدية ضد المهاجرين السريين، وتعرب عن جزعها “للتفاصيل التي ظهرت من تقارير التشريح لجثة الفتاة پاميلا ماستروپيترو”، البالغة من العمر 18 عاما،  والتي عثر على جثتها مقطعة إلى أجزاء ومرمية على حافة طريق بمدينة ماتشيراتا، وسط البلاد وذكرت ميلوني، وهي مرشحة حزبها لمنصب رئاسة الوزراء في الإنتخابات التشريعية المقبلة المقررة في الـ4 من آذار/مارس الجاري، “إنه أمر رهيب”، حيث “كشفت تقارير الطب العدلي عن تعرض المسكينة پاميلا للاغتصاب والقتل على يد مجموعة النيجيريين القاطنين في ماتشيراتا”، وأن “جثتها التي تم التمثيل بها، غسلت بسائل التبييض لمحو علامات العنف عنها”.وذكرت ميلوني أن “أفكاري قريبة من هذه المرأة الشابة، والدتها وأسرتها”، واختتمت بالقول “لقد سقطت إيطاليا في أسوأ همجية بسبب سياسة استقبال المهاجرين غير المسؤولة، التي أرادها تيار اليسار”.

آكي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post السجن للوبان زعيمة الحزب اليميني الفرنسي
Next post تطبيق فيرو ينافس الفيس بوك
%d مدونون معجبون بهذه: