اليونان ستعرف مزيداً من الازدهار الاقتصادي

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_ بعد الزيارة التي قام بها رئيس المفوضية الأوروبية جون كلود يونكر إلى أثينا، أعلن خلالها المسؤول الأوروبي أن اليونان ستعرف مزيدا من الازدهار بشأن تسارع الإجراءات بشأن برامج الإنقاذ التي تعتمدها اليونان لتحقيق التنمية المستدامة، بسبب الظروف المالية العسيرة تلك التي مرت بها خلال السنوات الأخيرة. ولعب الاتحاد الأوروبي دورا بارزا من أجل تحفيز الاقتصاد المتعثر بسبب الديون التي أثقلت حكومة تسيبراس اليونانية. هذا وعبر المسؤولون في منطقة اليورو عن تفاؤلهم بالمستقبل الاقتصادي لليونان و الذي من شانه أن يحفز -بنظرهم-انتعاشا اقتصاديا لمنطقة اليورو برمتها.ولكنهم دعوا في الوقت نفسه، إلى مواصلة اليونان للإصلاحات بعد نهاية أجل برنامج الإنقاذ. اليوم، قدم الوزير اليوناني إستراتيجية تحقيق التنمية الخاصة باليونان للسنوات القادمة.الإستراتيجية المنوطة هي تعزيز إمكانات النمو طويلة الأجل في اليونان وتعزيز سبل تطوير مناخ الاستثمار. والأهم من ذلك إنما يرتبط بالتأكيد على مواصلة اليونان للإصلاحات.هذا ويتفق معظم المسؤولين في منطقة اليورو على أن الشأن متروك للحكومة اليونانية والتي يرجع إليها القرار في اعتماد خطة الائتمان الاحترازي من عدمه. من جهته حذر البنك المركزي الأوروبي من أنه بعد تاريخ 21 من آب/أغسطس فإن على اليونان أن تخاطب المسؤولين بأسواق رأس المال، و ليس المؤسسات الأوروبية جميعها و الهدف الذي يرمي إليه البنك المركزي الأوروبي هو، البحث عن آليات إجرائية لتخفيف عبء الديون ليكون الإجراء جزءا من الترتيبات بما بعد مرحلة انتهاء فعالية برنامج الإنقاذ. وتعد تدابير إجراءات الديون جزءا أساسيا فبقدر ما تكون بوتيرة سريعة ومتكيفة مع الظروف الاقتصادية المناسبة فإنها تسهم لا محالة في بناء عنصر الثقة ما بين اليونان وأسواق المال العالمية.هذا ستقرر مجموعة اليورو، في يونيو/حزيران بشأن مختلف الإجراءات الناجعة التي تساعد اليونان من أجل مغادرة برنامج الإنقاذ الاقتصادي الأوروبي. وساهمت المخاوف إزاء التهديدات بالحمائية والمخاطر الجيوسياسية وتوترات التجارة العالمية، في تصاعد الشكوك بشأن قوة انتعاش منطقة اليورو. ويمكن أن يؤدي تهديد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بفرض رسوم بعشرات مليارات الدولارات على الواردات الصينية وتحذير الصين من الرد بالمثل، إلى الإضرار بالاقتصاد العالمي.

يورونيوز

4 thoughts on “اليونان ستعرف مزيداً من الازدهار الاقتصادي

  1. Have you ever heard of second life (sl for short). It is basically a game where you can do anything you want. sl is literally my second life (pun intended lol). If you would like to see more you can see these Second Life articles and blogs

  2. 968973 787403Maximize your by how a large amount of gear are employed internationally and will often impart numerous memory using that your is also fighting that is really a result from our team rrnside the twenty 1st centuries. every day deal livingsocial discount baltimore washington 497918

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post بلجيكا أكثر الدول الأوروبية ضرائب
Next post زين الدين زيدان يريح الثلاثي البرتغالي
%d مدونون معجبون بهذه: