بروكسل تنظر بحذر لموضوع حقوق المواطنين الأوربيين في بريطانيا بعد البريكست

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_أكدت المفوضية الأوروبية أن الفريق المكلف التفاوض مع بريطانيا لترتيب خروجها من الاتحاد الأوروبي، يعكف حالياً على دراسة وتحليل مضمون المقترح الذي قدمته رئيسة الوزراء تيريزا ماي، حول حقوق المواطنين الأوروبيين في بلادها. ولم يقدم المتحدث باسم المفوضية ماغاريتس شيناس، أي تفاصيل حول محتوى المقترح الواقع في 20 صفحة، إلا أنه أكد أن العمل جاري على تحليل كل فقرة من النقاط الـ59 التي تتضمنها الوثيقة.وأشار إلى أن أعضاء الفريق التفاوضي يتعاملون بجدية مع هذا المقترح، وقال “نحن نتكلم هنا عن مصير وحياة أكثر من ثلاثة ملايين مواطن أوروبي”. ولفت إلى أن الدبلوماسي الفرنسي ميشيل بارنييه، المكلف التفاوض مع البريطانيين، سيقدم تحليلاً ورأيا معمقين حول المقترح البريطاني في 12 تموز/يوليو القادم، لأعضاء المفوضية قبل انطلاق الجولة الثانية من المفاوضات في 17 من الشهر نفسه. وبالرغم من أن المفوضية لم تتحدث عن تفاصيل، إلا أن العديد من المصادر تشدد على وجود الكثير من النقاط التي لا تزال تثير الحذر في بروكسل، منها صلاحية محكمة العدل الأوروبية النظر في النزاعات بين الدولة البريطانية والمواطنين الأوروبيين المقيمين على أراضيها.وبينما تريد بروكسل أن تكون محكمة العدل الأوروبية هي صاحبة الاختصاص في الأمور الآنفة الذكر، ترى لندن أن الأمر يجب أن يوضع بيد المحاكم البريطانية حصراً.ومن النقاط الأخرى التي تثير تساؤلات لدى الأوروبيين هي موعد بدء احتساب مدة السنوات الخمس التي يتعين على الرعايا الأوروبيين قضاؤها في بريطانيا ليتمكنوا من البقاء فيها بعد خروجها من الاتحاد.فقد كانت ماي قد أكدت أن بإمكان الأوروبيين الذي يقيمون في بلادها منذ 5 سنوات أو أكثر بشكل قانوني، أن يبقوا فيها بعد الخروج من الاتحاد. كما تثير بروكسل مسألة أخرى متعلقة بمصير غير الأوروبيين المرتبطين بأشخاص من مواطني دول الاتحاد ويقيمون في بريطانيا.

9 thoughts on “بروكسل تنظر بحذر لموضوع حقوق المواطنين الأوربيين في بريطانيا بعد البريكست

  1. 242430 932869Hey, you used to write wonderful, but the last few posts have been kinda boring I miss your tremendous writings. Past few posts are just a little out of track! come on! 207063

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Previous post الخميس القادم الموعد النهائي لإرسال التصريح الورقي لإدارة الضرائب في بلجيكا
Next post أكثر من نصف سكان بلجيكا غاضبين من الاتحاد الأوربي
%d مدونون معجبون بهذه: