الخميس. ديسمبر 3rd, 2020

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_كشفت رئيسة بلدية Molenbeek إن السلطات المحلية تشجع مواطنيها على ضرورة العمل مع الشرطة من اجل الحد من تفاقم الجريمة في البلد. وحسب رئيسة البلدية، Françoise Schepmans، فان الزيادة في وجود قوات الشرطة في السنوات الأخيرة ليس بالأمر الغريب وذلك من أجل العمل على استيعاب و الحد من تفاقم الجريمة في المدينة، وأوضح نفس المتحدث، أن نسبة الجرائم تتفاوت، سرقة السيارات و الاعتداءات شهدت انخفاض كبيرة، مقارنة بسرقة السلاسل الذهبية فأنها ارتفعت بشكل واضح .كما أكدت السلطات، أن نسبة المجرمين الذين تتم محاكمتهم لارتكابهم جرائم ازداد عددهم مقارنة بالسنوات القليلة الماضية، مما يدل على ان نسبة الأفعال الإجرامية لم تنخفض بل تغير نوعها، وأوضحت رئيسة البلدية، Françoise Schepmans، أن أعمال التخريب من حرق و التعدي على الممتلكات و الإصابات لعام 2016 شهدت انخفاض مقارنةً بعام ، مؤكدا أن تجارة المخدرات تشهد هي أيضا ازدياد حاد مما يؤكد توقعاتنا أن الجريمة تتخذ منحا آخر عن ذي قبل.ولتجاوز هذه المشكل المستعصية في البلدية، اكد Françoise Schepmans، ان السلطات المحلية تقوم بحملات التوعية و الوقاية، و توفير اتصال خاص مع المواطنين الذين يريدون الإتمان على ممتلكاتهم، وأضاف أن التعاون بين الشرطة و المواطنين لابد منه، ولا أريد من المواطنين أن ينتهجوا سياسة التخريب و العمل على توفير المعلومات للشرطة و مساعدتهم للحد منها.