اتفاق وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون وقطر لن يحل الأزمة التي ستطول

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_ قال السفير الإماراتي في روسيا عمر سيف غباش في مقابلة مع قناة سي إن إن الأميركية، أن اتفاق وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون وقطر لن يحل المشكلة الأساسية والتي اعتبرها إقليمية وتحتاج إلى حل إقليمي داخلي.وأكد السفير أن “المشكلة الأساسية هي قضية إقليمية وتحتاج إلى حل إقليمي” مشير إلى أن “قطر تدعم الإسلام السياسي المتطرف الذي يهدد المستقبل السياسي لكل العالم العربي وهذه هي المشكلة الأساسية التي نواجهها حاليا.”ولفت غباش إلى أن قناة الجزيرة القطرية تسمح للإرهابيين والمتطرفين بالظهور على شاشتها فيما تمنع الأصوات الليبرالية.وأضاف السفير الإماراتي “أن الجزيرة تدعي أنها تحاول تقديم الحقائق ومعلومات وتعطي الفرص لكل الأطراف لكن الحقيقة أن ما تفعله هو السماح للإرهابيين والمتطرفين بالظهور على شاشتها وتعطيهم الجانب الأكبر من وقت البث ولا تسمح بشيء مماثل للأصوات الليبرالية.”وكان وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون، غادر الدوحة، متوجها إلى واشنطن، في ختام جولة خليجية شملت المملكة العربية السعودية والكويت وقطر، دون الإعلان عن تحقيق اختراق في الأزمة القطرية.وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، هيذر ناوريت، إن زيارة تيليرسون، إلى منطقة الخليج على مدى الأيام القليلة الماضية، حققت تقدما وصفته بالطفيف، مشيرة إلى أن حل الأزمة سيستغرق وقتا. وهذا ما أكده  وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش قائلاً إن الدول الداعية لمحاربة الإرهاب متجهة إلى قطيعة ستطول مع قطر، مضيفا “أن ملخص الشواهد التي أمامنا، وكما تصرخ قطر بالقرار السيادي فالدول الأربع المقاطعة للإرهاب تُمارس إجراءاتها السيادية.”وأضاف قرقاش في تغريدات على حسابه على موقع تويتر: “نحن أمام خيارات سيادية سيمارسها كل الأطراف حسب مصالحه الوطنية وثقته فيمن حوله وقراءته لجواره، ولعله الأصوب في ظل اختلاف النهج وانعدام الثقة.”وقال الوزير الإماراتي: “إن أزمة قطر، وبعد الصخب المصاحب، تتجه إلى مرحلة “النار الهادئة” ونحن ندرك يوما بعد يوم أن الجار المربك والمرتبك لا يرى الحاجة ليراجع مساره.”وفي تغريدة أخرى لفت الوزير إلى أن “الحقيقة أننا بعيدين كل البعد عن الحل السياسي المرتبط بتغيير قطر لتوجهها، وفِي ظل ذلك لن يتغير شيء وعلينا البحث عن نسق مختلف من العلاقات.”وأكد قرقاش أن “للدول الأربع المقاطعة كل الحق في حماية نفسها وإغلاق حدودها وحماية استقرارها، وإجراءاتها في هذا السياق مستمرة وستتعزز، حقها أن تعزل التآمر عنها.”وختم الوزير أنه “برغم أننا قد نخسر الجار المربك والمرتبك، بنسيجه الاجتماعي الواحد، نكسب الوضوح والشفافية، وهو عالم رحب واسع سنتحرك فيه مجموعة متجانسة صادقة.”

سكاي نيوز عربية

2 thoughts on “اتفاق وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون وقطر لن يحل الأزمة التي ستطول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post حكومة المغرب ستبدأ جولة في الريف للاطلاع على مشاريع التنمية
Next post تعليقات واحتجاجات بشأن وفاة معارض صيني
%d مدونون معجبون بهذه: