عباس يترأس مجموعة 77+ في الأمم المتحدة

شبكة المدار الإعلامية الأوربية…_         وصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس، صباح اليوم الاثنين، إلى ولاية نيويورك الأمريكية لترؤس مجموعة الـ 77 + الصين في الأمم المتحدة.وسيلقي الرئيس الفلسطيني خطابا في الجلسة التي يتسلم فيها رئاسة المجموعة من مصر يوم غد الثلاثاء.وكان تم اختيار فلسطين لترؤس اللجنة في الاجتماع الأخير للجمعية العامة للأمم المتحدة في شهر أيلول /سبتمبر الماضي. وقد وصفت السلطة الفلسطينية اختيارها لترؤس اللجنة، التي تضم 134 دولة، بأنه “انتصار للدبلوماسية الفلسطينية”. وتبحث اللجنة في مواضيع عالمية بينها التنمية الاقتصادية والتنمية الاجتماعية وقضايا الصحة والتعليم والمناخ.وكانت المجموعة تأسست في العام 1964 وهذه هي المرة الأولى التي تترأسها دولة مراقب غير عضو في الأمم المتحدة.وسيدعو الرئيس عباس في خطابه الدول إلى الاعتراف بدولة فلسطين كدولة كاملة العضوية في الأمم المتحدة. وكان من المتوقع أن يطلب الرئيس الفلسطيني جلسة لمجلس الأمن الدولي من اجل التقدم بطلب الاعتراف بدولة فلسطين كدولة دائمة العضوية في الأمم المتحدة ولكن لم يتقرر نهائيا ما إذا كان سيقدم هذا الطلب.يذكر أن السلطة الفلسطينية أخفقت في العام 2011 في مسعاها الحصول على تأييد مجلس الأمن لطلبها الحصول على الاعتراف بفلسطين كدولة دائمة العضوية في الأمم المتحدة.وفي العام 2012 قبلت 138 دولة طلب فلسطين الحصول على مكانة دولة مراقب غير عضو في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

آكي

9 thoughts on “عباس يترأس مجموعة 77+ في الأمم المتحدة

  1. 219905 653874This post is extremely appealing to thinking folks like me. It is not only thought-provoking, it draws you in from the beginning. This really is well-written content. The views here are also appealing to me. Thank you. 824249

  2. 923236 441017As far as me being a member here, I wasnt aware that I was a member for any days, truly. When the write-up was published I received a notification, so that I could participate inside the discussion of the post, That would explain me stumbuling upon this post. But were undoubtedly all members inside the world of suggestions. 81368

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Previous post البرلمان البريطاني ومخاطر رفض اتفاق البريكست
Next post دعوات لاستقالة بارت دي ويفر
%d مدونون معجبون بهذه: