الرئيسية » بلجيكا » Bahar Kimyongür يطالب بمقاضاة وزير الداخلية التركي

Bahar Kimyongür يطالب بمقاضاة وزير الداخلية التركي

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_اعلن الناشط البلجيكي التركي والصحافي ” Bahar Kimyongür ” ، عن رفعه دعوى ضد وزير الداخلية التركي للتشهير به عبر الصحافة يوم السبت الماضي .وقال Kimyongür ، قاموا بالتشهير بي ،لأنني أدعم Nuriye Gülmen و Semih Özakça، وهما معلمان تم اقالتهما خلال عمليات التطهير داخل القطاع العام التركي بعد الانقلاب الفاشل في يوليو 2016 ، وتم القبض عليهما وتم اتهامهما بالانتماء إلى الجماعة اليسارية المتطرفة DHKP-C ،والتي تشير إلى حزب التحرير الشعبي الثوري / الجبهة الماركسية – اللينينية في تركيا .و حسبما قال Kimyongür : “لقد حاولت تنبيه الجمهور إلى الظلم الذي عانى منه Nuriye Gülmen و Semih Özakça ، عبر تغريدات واحتجاجات في بروكسل، خلال ال 150 يوما الأخيرة ، لقد كانوا يقاتلون فصلهم لأكثر من تسعة أشهر وبدأوا إضراباً عن الطعام في مارس الماضى “.واضاف Kimyongür : لم ينجح نظام أردوغان في كسر الحركة لدعم هذين المعلمين، فقام نشر كتاباً يوليو الماضي ،باللغتين التركية والإنكليزية يسمى “السيناريوهات التي لا تنتهي من منظمة إرهابية”، في محاولة لتجريم هذين المعلمين وزرع بذور الشك بين الملايين من المتعاطفين معهما ، وفي الكتاب الذي تم تحريره من قبل مركز أبحاث ودراسات ” وزير الداخلية ” ، أدعى “أنني ممثلاً ثابتاً لمنظمة إرهابية ” DHKP-C ” .واضاف Kimyongür ان التقرير ادعي انه ضمن المطلوب المطلوبين لدى الانترنتول الدولي “.واوضح Kimyongür :”لم اكن مطلوباً من الانتربول منذ عام 2014 ولم تدينني محكمة في العالم لانني جزء من منظمة ارهابية”.واضاف Kimyongür : “من خلال شكواي، آمل في أن يتم سحب هذا الكتاب من البيع والتداول على الإنترنت، وأن يتم توضيح الحقيقة ، وان تحترم كرامتي ، وأريد أيضا حماية معركة Nuriye و Semih المشروعة “.

شاهد أيضاً

تباطؤ بمعدلات إنتشار الكوفيد-19 في بلجيكا

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_صرح مسؤول صحي خلال الإحاطة الصحفية يوم الأربعاء، ان معدلات الإصابة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: