السبت. ديسمبر 5th, 2020

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_ ذكر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يوم الثلاثاء إنه ينبغي للولايات المتحدة وإيران التحلي بقدر من الشجاعة من أجل بناء السلام، وحثهما والقوى الكبرى على التفاوض لتجنب نشوب صراع أوسع في الشرق الأوسط. وقال ماكرون في الجمعية العامة للأمم المتحدة ”الهجمات على السعودية غيرت الوضع. الخطر اليوم هو أن تتفجر (الأمور) بسبب إساءة تقدير أو رد غير متناسب“.وأضاف ”حان الوقت أكثر من ذي قبل لاستئناف المفاوضات بين إيران وأطراف خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي) والقوى الإقليمية المعنية“.وقال إنه ليس ساذجا ولا يؤمن بالمعجزات لكن الوقت حان لبناء السلام.وأضاف ”يحتاج بناء السلام للتحلي بالشجاعة“ مضيفا أنه سيواصل الجهود التي يبذلها في الآونة الأخيرة لجمع كل الأطراف على طاولة المفاوضات.
رويترز