السبت. ديسمبر 5th, 2020

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_ أعلنت وزارة الصحة العامة الفيدرالية يوم أمس الأربعاء أنه لن يكون هناك أي تفتيش يستهدف التدخين داخل السيارة في وجود أطفال تقل أعمارهم عن 16 عامًا.في منتصف أغسطس ، أطلقت وزارة الصحة الفيدرالية البلجيكية حملات تفتيشية حول المتنزهات ، وكذلك بالقرب من المدارس مع بداية العام الدراسي الحالي.وتقول الوزارة أنه تم تحديد نهاية التفتيش المستهدف لأن الاستثمار في الموظفين بدا غير متوازن مقارنة بعدد الانتهاكات المرصودة، ففي غضون شهر ونصف تم فحص مئات المركبات في أكثر من 100 مكان مختلف ، لكن بالكاد تم الإبلاغ عن سبع مخالفات،وتشير الوزارة إلى انه لا يمكن لمفتشي الخدمات العامة الفيدرالية إجراء عمليات تفتيش في حركة المرور ،و بدلاً من ذلك وقفوا في أماكن يرتادها الأطفال. وتجدر الإشارة إلى انه عندما تم الإعلان عن التفتيش الذي يستهدف التدخين داخل السيارة بحضور أطفال تقل أعمارهم عن 16 سنة ، أعلنت وزارة الصحة العامة الفيدرالية بوضوح أن التركيز في الأسابيع الأولى سيكون على الوعي بدلاً من القمع.

وكالات