الأربعاء. ديسمبر 2nd, 2020

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_ذكر التلفزيون الإيراني الرسمي يوم الجمعة أن وزارة الخارجية أكدت تعرض ناقلة نفط إيرانية لهجوم في البحر الأحمر مما ألحق بها أضرارا. قال عباس موسوي المتحدث باسم الوزارة للتلفزيون الإيراني ”منفذو الهجوم مسؤولون عن تبعات هذه المغامرة الخطيرة بما في ذلك التلوث البيئي الخطير الناتج عنها“. وكان التلفزيون الرسمي نقل في وقت سابق عن شركة ناقلات النفط الوطنية الإيرانية أن إحدى ناقلاتها تعرضت لهجوم بصاروخين في البحر الأحمر قبالة سواحل السعودية اليوم الجمعة. وقالت وكالة الجمهورية الإسلامية الرسمية للأنباء إن الناقلة سابيتي، التي اشتعلت بها النار، تعرضت لضرر بالغ وتسرب منها النفط بعد الهجوم الذي وقع صباحا على بعد نحو 96 كيلومترا قبالة مدينة جدة الساحلية السعودية، مشيرة إلى أن التسرب أصبح تحت السيطرة. والهجوم المزعوم، هو الأحدث ضمن حوادث تعرضت لها ناقلات نفط في البحر الأحمر ومنطقة الخليج ومن المرجح أن يؤدي لتصاعد التوترات بين إيران والسعودية، الخصمين الإقليميين. والبحر الأحمر ممر ملاحي دولي للنفط وغيره من السلع حيث يربط بين المحيط الهندي والبحر المتوسط عبر قناة السويس. وقفزت أسعار الخام بعد نبأ الهجوم وقالت مصادر في القطاع إنه قد يزيد أيضا تكاليف الشحن المرتفعة بالفعل. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها كما لم تصدر السعودية أي تعليق. وذكر الأسطول الخامس الأمريكي الذي يعمل في المنطقة أنه علم بالأنباء المتعلقة بالناقلة الإيرانية لكن ليس لديه المزيد من المعلومات. وأظهرت بيانات رفينيتيف لرصد السفن إن الناقلة الإيرانية سابيتي في البحر الأحمر وتتجه جنوبا باستخدام محركها إلى جزيرة لارك قبالة الساحل الجنوبي لإيران. ونقلت وكالة أنباء الطلبة عن مصدر إن الناقلة تعرضت لهجوم ”إرهابي“. وذكر التلفزيون الإيراني الرسمي أن صهريجين على متن الناقلة تعرضا لتلفيات. وقالت وكالة نور الإخبارية المقربة من الحرس الثوري الإيراني إن الطاقم بخير.

رويترز