مكافحة القيادة تحت تأثير المخدرات بشكل أكثر فعالية في بلجيكا

Read Time:1 Minute, 9 Second

شبكة  المدار الإعلامية  الأوروبية …_لمكافحة القيادة تحت تأثير المخدرات بشكل أكثر فعالية، قرر وزير النقل الاتحادي جورج جيلكينيت، اتخاذ تدابير جديدة تستهدف السائقين المتلبسين بتعاطي المخدرات أثناء القيادة، حيث تهدف هذه التدابير إلى ردع السائقين وتحسين السلامة على الطرق بحسب “سود انفو”

يومياً، يتم تغريم حوالي 33 سائقًا في بلجيكا بسبب تعاطي المخدرات أثناء القيادة، و يُعتبر هذا السلوك خطيرًا، حيث يُعد التأثير بالمخدرات على القيادة من بين العوامل الرئيسية المسببة للحوادث المميتة على الطرق.

وللقيام بذلك، تم اتخاذ الإجراء الأول ويتعلق بشكل مباشر بسائقي السيارات البلجيكيين،ولكن إلى جانب ذلك، ستظهر غرامة جديدة أيضًا. غرامة كبيرة لأننا نتحدث عن مبلغ 1260 يورو. وسوف تكون نشطة للسائقين الأجانب.

وبقدر ما لا يعاقب على القيادة تحت تأثير المخدرات على الفور، فإن الأشخاص الذين لا يقيمون في بلجيكا يميلون إلى “التهرب” من العقوبات، ولوضع حد لهذا الإفلات من العقاب، “سيتعين على أي سائق أجنبي تثبت إصابته في المستقبل دفع وديعة قدرها 1260 يورو في الموقع، تحت طائلة مصادرة الشرطة لسيارته.و سيتم تسجيل هذا المبلغ في انتظار المحاكمة ويمكن استخدامه كوديعة مقابل مبلغ الغرامة التي سيتم فرضها”، يشير جورج جيلكينيت.

وفي هذه العملية، فإن عتبة فرض وديعة على السائقين الأجانب الذين ثبتت إصابتهم ترتفع إلى 1.2 جم / لتر من الكحول (مقارنة بـ 1.5 جم / لتر حاليًا). بالإضافة إلى ذلك، قد يتم طلب إيداع مبلغ 1,260 يورو في حالة ارتكاب جريمة تراكمية.

وكالات

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

AlphaOmega Captcha Classica  –  Enter Security Code
     
 

Previous post هل اقتربتْ نهاية الحرب ؟!
Next post ألكسندر دي كرو يتحدث عن توفير الحكومة