شقيقة الملك البلجيكي تقود مهمة اقتصادية

Read Time:1 Minute, 9 Second

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_ الشقيقة الصغرى للملك فيليب، الأميرة أستريد، موجودة في النرويج وتقود بعثة اقتصادية إلى البلاد. ووصل الوفد المكون من 450 فردًا من قادة الصناعة والأكاديميين والسياسيين إلى النرويج يوم الأحد وسيظل هناك حتى غد (الأربعاء).

هذه المهمة الاقتصادية هي واحدة من بعثتين من هذا القبيل تنظمهما بلجيكا كل عام. المواضيع الرئيسية للمهمة هي تحول الطاقة، والاقتصاد الدائري، وعلوم الحياة والتصميم. وشددت وزيرة الخارجية البلجيكية الحاجة لحبيب (الليبرالية الفرنكوفونية) على “علاقات الصداقة الوثيقة والطويلة الأمد” بين بلجيكا والنرويج.

وعلى الرغم من أن النرويج ليست الشريك التجاري الأكبر لبلجيكا، إلا أن السيد لحبيب أشار إلى زيادة التعاون بين بلجيكا والنرويج في السنوات الأخيرة وتطلع أيضًا إلى آفاق لمزيد من التعاون في المستقبل .

قيمة الصادرات البلجيكية إلى النرويج من 1.7 مليار يورو في عام 2019 إلى 4.8 مليار يورو في عام 2023. وفي الوقت نفسه، تباينت قيمة الواردات من النرويج إلى بلجيكا بشكل كبير بسبب التقلبات في أسعار الطاقة. ويمثل النفط والغاز أكثر من 90% من الواردات من النرويج. يربط خط أنابيب الغاز النرويج بزيبروغ (فلاندرز الغربية).

وبالإضافة إلى السيدة لحبيب، يمثل الحكومة الفيدرالية المنتهية ولايتها في المهمة وزير الطاقة تين فان دير سترايتن (الأخضر الفلمنكي) والوزير المسؤول عن بحر الشمال بول فان تيشيلت (الليبرالي الفلمنكي).

ويمثل الحكومة الفلمنكية المنتهية ولايتها رئيس الوزراء الفلمنكي المنتهية ولايته جان جامبون (قومي)، بينما يمثل وزير الخارجية المنتهية ولايته أنس بيرسونز (اشتراكي فلمنكي) حكومة منطقة العاصمة بروكسل .

vrtnws

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

AlphaOmega Captcha Classica  –  Enter Security Code
     
 

Previous post دي ويفر والمحادثات
Next post الفكر الإبداعي عند الطلبه الفلمنك